البريطانيون يكرهون ترامب.. لكنهم في حاجة إليه

عربى وعالمى

الخميس, 12 يناير 2017 12:32
البريطانيون يكرهون ترامب.. لكنهم في حاجة إليهالرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب
كتبت-أماني زهران:

أعدت صحيفة "تليجراف" البريطانية تقريرا اليوم الخميس حول نظرة البريطانيين للرئيس الأمريكي المنتخب "دونالد ترامب"، وعن مصلحة البلاد في ضرورة تحسين العلاقات معه وإبرام الصفقات.

واستهلت الصحيفة، تقريرها قائلة: سيكون من السهل جدا، في مثل هذا التوقيت، تقديم المشورة لرئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إلى البقاء بعيدا عن ترامب، وذلك لأن معظم الناس في بريطانيا يكرهون ترامب بقدر ما كانوا يحبون بشدة الرئيس المنتهية ولايته باراك أوباما.

وأكدت الصحيفة أن البريطانيين أصيبوا بالدهشة، فبعد أن كانوا يحبون أوباما بكل ما كان عليه، عليهم الآن التعامل مع الرئيس المنتخب

ترامب متغاضين عن لهجته ذات التهديد والوعيد، وكونه ذات نزعة قومية بتصريحه "أمريكا أولا"، فضلا عن خطاباته الحماسية على حسابه بموقع التواصل تويتر.

ولكن رأت الصحيفة أن هناك سببا للتودد إلى ترامب، فرغم أن الناخبين البريطانيين اليمينيين غالبا ما يكونون أقرب في العقلية للديمقراطيين في الولايات المتحدة من الجمهوريين، إلا أن الخوف يتملكهم من احتمالية ضغط ترامب على الزر وإلغاء الاتفاق النووي.

ولفتت الصحيفة إلى أن في الوقت الذي أعجبت فيه أمريكا الوسطى بالمؤتمر الصحفي المتلفز لترامب أمس، فكان غالبية المشاهدين البريطانيين يرون الخطاب "غريب وشاذ".

أهم الاخبار