شركة موسيقى أمريكية تحقق حلم أوباما بعد الرئاسة

عربى وعالمى

الأربعاء, 11 يناير 2017 17:23
شركة موسيقى أمريكية تحقق حلم أوباما بعد الرئاسةباراك أوباما
كتبت - لميس الشرقاوي

صرح الرئيس الأمريكي الحالي باراك أوباما في أحد المؤتمرات الصحفية بأنه يرغب في العمل لدى شركة البث الموسيقي "سبوتيفاي" بعد مغادرته الرئاسة، لم تمر ايام إلا وأطلقت الشركة إعلانها للبحث عن موظفين كان ينطبق تماما على مواصفات الرئيس الأمريكي.

 

وذكرت الشركة من خلال منشورها أنها تبحث عن موظف لديه "8 أعوام خبرة" في إدارة شؤون "أحد البلدان الكبرى" ويكون حاصل على "جائزة نوبل للسلام".

 

وصفت صحيفة تليجراف البريطانية هذه الوظيفة بأن اوباما سيكون

"رئيس قوائم تشغيل الأغاني"، واشارت إلى أن الشركة تطوعت بتصميم متطلبات الوظيفة لتناسب الرئيس أوباما خصيصا، واصفة انها لافتة لطيفة من الشركة وجزءا من الدعاية لها.

 

يتلقى الرئيس أوباما أسئلة متعددة من الصحفيين حول خطته للحياة العملية بعد مغادرة الرئاسة، حيث أكد المقربون من دوائره أن عائلة باراك أوباما ستطلق مذكراتها خلال الرئاسة وسيكون ذلك كفيلا بضمان مستوى معيشي مرتفع لهم حيث سيتقاضون عن ذلك العمل الكثير من الأموال.  

أهم الاخبار