قيادات «الشيعة» تنفى إحياء «عاشوراء»

دنيا ودين

الجمعة, 08 نوفمبر 2013 15:58
قيادات «الشيعة» تنفى إحياء «عاشوراء» السيد الطاهر الهاشمى
كتبت- دعاء البادى:

نفى السيد الطاهر الهاشمى القيادى الشيعى وعضو المجمع العالمى لآل البيت، اعتزام أتباع المذهب الشيعى إحياء ذكرى مقتل الإمام الحسين «عاشوراء» بمسجد الحسين الخميس المقبل.

وأكد «الهاشمى» فى تصريح لـ «الوفد» أن كل ما تردد فى وسائل الاعلام على لسانه هو محض افتراء ويهدف لإحداث فتنة بين السنة والشيعة فى تلك المرحلة الحرجة التى تمر بها البلاد.
ووقع عدد من القيادات الشيعية منهم الدكتور أحمد راسم النفيس على بيان نفوا فيه، التحضير لإقامة احتفالات المشهد الحسينى، وجاء بنصه «إن هذه الذكرى الأليمة على قلوب الأمة الإسلامية فى فقد «سبط» رسول الله قد جعلها الله عز وجل عبرة وعظة لتتعلم منها الأمة الإسلامية كيفية الصبر على الشدائد والصمود أمام حكام الظلم والطغيان».
وكذب البيان ما أشيع عن حشد الشيعة 100 ألف من أتباعهم، لإحياء ذكرى

عاشوراء، محذراً من مؤامرة لإحداث فتنة مذهبية من شأنها إرباك الأوضاع أمام الحكومة المصرية، ولا يُستبعد أن تكون من أيد خارجية صهيونية من أجل الوقيعة بين المصريين.
ووجهت قيادات الشيعة سؤالاً لشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب «هل يوم عاشوراء يوم حزن باستشهاد سبط رسول الله أم يوم فرح وسرور؟»، داعية إياه لإلقاء كلمة بمناسبة عاشوراء التى سيتكفى بها المتشيعة.
وأضاف البيان: «إلى الذين يخشون من إحياء شعائرنا، نؤكد أن ذكرى الإمام الحسين تكون بقراءة القرآن الكريم وخاصة «سورة الكهف» ثم تذكر سيرته وتاريخه وموقعة «كربلاء» وما حدث فيها، مما لا يؤثر على قدسية المسجد وعلى جموع المصلين فى صلاتهم، فالشيعة كباقى المسلمين يعرفون أن للمسجد حرمته التى تتطلب عدم إحداث ضوضاء أو ما يعكر صفو الهدوء بل هم أول من يحافظ على ذلك.
 

أهم الاخبار