الرابطة العالمية لخريجي الأزهر: حب الوطن من الإيمان

دنيا ودين

الخميس, 12 أكتوبر 2017 13:43
الرابطة العالمية لخريجي الأزهر: حب الوطن من الإيمانالدكتور محمد محمود سرحان، رئيس فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر
القاهرة - بوابة الوفد - سناء حشيش

عقد فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف، ندوة بالتعاون مع  بيت العائلة والكنيسة الإنجيلية بمحافظة الفيوم، تحت عنوان "حب الوطن وحقيقة التدين فى مواجهة الإرهاب والتطرف".
وأكد الدكتور محمد محمود سرحان، رئيس فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر، أن حب الوطن فطرة في داخل الإنسان، وأن تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف تحث الإنسان على حب الوطن، مشيرًا إلى أن الإنسان يتأثر بالبيئة التي ولد فيها، ونشأ على ترابها، وعاش من خيراتها، فإن لهذه البيئة على الإنسان حقوق وواجبات كثيرة تتمثل في حقوق الأخوة، وحقوق الجوار، وحقوق القرابة، وغيرها من الحقوق الأخرى التي على الإنسان في أي زمان ومكان أن يراعيها وأن يؤديها على الوجه المطلوب وفاءً وحبًا منه لوطنه.
وأوضح المشاركون فى الندوة، أنه لا يوجد تعارض ما بين الانتماء للوطن والانتماء للدين كما يدعي المتطرفون بل أن الإسلام طالبنا بضرورة حب الأوطان، فحب الأوطان من الإيمان ويجب أن يحافظ الإنسان على وطنه من الهلاك ومن الدمار ومن الأفكار الهدامة والجماعات الإرهابية والتكفرية التي ليس لها أوطان وتريد تدمير أي استقرار حادث.
وحضر ورشة العمل هذه الدكتور محمد أحمد محمود سرحان، رئيس فرع المنظمة العالمية لخريجي، القس مدحت مسئول الكنيسة الإنجيلية، القمص روفائيل، وعدد من الإعلاميين والمسئوليين وممثلي المنظمات الأهلية والمجتمع المدني.

أهم الاخبار