سيدة في دعوى خلع: زوجي مدمن مشاهدة أفلام إباحية

حوادث

الجمعة, 12 يناير 2018 21:01
سيدة في دعوى خلع: زوجي مدمن مشاهدة أفلام إباحيةمحكمة الأسرة

كتب - محمد التهامي:

وقفت''هدير'' أمام مكتب فض المنازعات الأسرية بمحكمة الأسرة وتنتابها حالة من الحيرة والذهول تعتصر ذهنها وتلملم شتات ذكرياتها المشينة لتقديم مبرراة رغبتها في خلع شريك حياتها.

 

وسردت مأساه حياتها قائلة:  ''قبل 4 سنوات من الان تعرفت علي زوجي وتقدم بعدها لخطبتي ..مرت فترة الخطوبة التي لم تكن طويلة ، وتم زفافنا وانتقلنا إلى عش الزوجية كنت أطير من الفرحة أكاد أحسد نفسي عليه فهو شخص وسيم وأنيق، أي فتاة تتمناه فارس أحلامها وكنت أحبه بشغف .. ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن.

 

وتسكت صاحبة الدعوي برهة وتتابع ''المظاهر خداعة ..لم أكن أتخيل أن يكون شريك حياتي تافهًا وصاحب أفكار وتصرفات مراهقة لا يراعي مشاعر أهل بيته فقد اعتاد السهر خارج المنزل لساعات متاخرة من الليل وكان دائما يتحجج بظروف العمل.

 

تقبلت أعذاره واقنعت نفسي بمبرراته وقبلت بالأمر الواقعة ..لم أشعر بوجودي في حياته يحرمني من العطف والحنان، وفي أحد الأيام وبمحض

الصدفة كنت اتصفح هاتفه لأصاب بالفاجعة بوجود شات بينه وبين إحدى الساقطات متبادلين بينهما رسائل غرامية مشبوهة لم أمتلك أعصابي، واجهته بذلك الأمر ولكنه قابله  بسذاجة وبادر بالاعتزار ووعدني بأنه لا يتكرر مرة أخرى وسوف يقطع علاقته بصديقته المشبوة.

 

وتابعت: "حاله لم يتغير بل ساء سوء .يقضي معظم أوقاته أمام شاشة الكمبيوتر ..لقد انخدعت في هذا الزوج تبخرت مشاعر الخب والغرام الوهمي، تحملت على أمل أن ينصلح حاله بل ''زاد الطينة بلة ''فاكتشفت أنه يعشق مشاهدة الأفلام الإباحية ووصلت معه لطريق مسدود".

 

 وأكملت: "تركت له المنزل وطالبته بالطلاق والانفصال فأنا لا أتحمل العيش برفقة شخص مراهق لا يعي أي شيء عن المسؤلية الأسرية كل همه إرضاء مزاجه الدنئ في التواصل مع الساقطات ومشاهدت الأفلام الإباحية..فكيف أضمن مستقبل حياتي تحت مظلة هذا الشخص السئ المدمن للتفاهات والتصرفات المراهقة.. ولهذا لجأت للمحكمة لكي تخلصني منه، نعم المظاهر خداعة انخدعت فيه ولا أريده لا أريده".

أهم الاخبار