الوفد: أحداث الوراق مؤسفة وغياب التنسيق الشعبي عمق الأزمة

حزب الوفد

الاثنين, 17 يوليو 2017 21:17
الوفد: أحداث الوراق مؤسفة وغياب التنسيق الشعبي عمق الأزمةالدكتور محمد فؤاد، المتحدث باسم الوفد
كتبت - ماجدة صالح

أعرب حزب الوفد في بيان على لسان متحدثه الرسمي الدكتور محمد فؤاد عن أسفه تجاه الأحداث التي شهدتها جزيرة الوراق بالجيزة اليوم الأول،والتي أسفرت عن مصرع مواطن وإصابة العشرات من المدنيين ورجال الأمن.  

وقال علاء غراب عضو الهيئة العليا نائب رئيس الوفد بالجيزة: إن الاحتقان وترويج الشائعات خلق جواً مؤسفاً أسفر عن تحول عملية إزالة تعديات إلى مواجهة بين الأهالي والأمن في مشهد مؤسف وغير متزن. وأضاف «غراب» أن الوضع لم يخلُ من وجود أطراف غير مسئولة ساهمت بشكل مباشر في تفاقم الأزمة ودفعها إلى هذا الحد المؤسف.

وقال النائب الوفدي سعد بدير نائب أوسيم و الوراق: إن غياب التنسيق مع النواب والقيادات أدى إلى تعقيد المشهد، مشيرا إلى أنه يعمل على التنسيق ما بين محافظة الجيزة ورئاسة الوزراء من جهة والعمل على امتصاص غضب الأهالى من خلال عقد لقاءات عاجلة مع كافة الاطراف للانتهاء إلى حلول مرضية فى هذه الأزمة التى راح ضحيتها شاب في مقتبل عمره وخلفت العديد من الاصابات و الحواجز النفسية السيئة.  

وقال مصطفى جعفر القيادي الوفدي بالوراق والنائب البرلماني الأسبق: إن الوفد يقر بحق الدولة في استرداد ما لها من ممتلكات، مع الأخذ في الاعتبار ضرورة تفعيل التواصل الشعبي من خلال نواب الشعب والقيادات الطبيعية في المنطقة من أجل قطع الطريق على مروجي الشائعات وداعمي الفتن.  

وأكد «فؤاد» أن حزب الوفد يتابع بكل اهتمام الأحداث لحظة بلحظة وأنه مستمر في التنسيق من أجل استعادة وحدة الصف بما يكفل سلامة الأرواح ولا يخل بالصالح العام.