"الأدوية" تهدد مستشفيات الغربية.. والأطباء يستغيثون

المحـافظـات

الخميس, 12 يناير 2017 12:55
الأدوية تهدد مستشفيات الغربية.. والأطباء يستغيثون
الغربيه - عاطف دعبس :

تفاقمت أزمة نقص الأدوية بجميع مستشفيات محافظة الغربية سواء الجامعية أو العامة، خصوصًا أن مستشفى الفرنساوى العالمى وبصورة خطيرة تهدد بوقف العمليات الجراحية العاجلة والطوارئ، بما يتسبب فى وقوع عشرات الوفيات، بسبب عدم التدخل الجراحي او حتى تناول الأدوية المطلوبة في مواعيدها. 
واستغاث الاطباء بجميع المسئولين ورفعوا شكاوى تطالب بسرعة التدخل وتوفير الادوية المطلوبة والعاجلة.

وقال بعضهم: "الازمة بدأت من شهرين تقريبًا وازداد الامر مع مرور الوقت وارتفاع الاسعار وتعويم الجنيه واختفت تدريجيًا ادوية التخدير والانعاش مثل عقار الديبرفان والاتروبين والايفدرين، اضافه الى اجهزة الدم وديسكات رسم القلب وحتى الجوانتيات العادية والمعقمة، بسبب امتناع شركات الادوية عن توريد الادوية والمستلزمات الطبية للمستشفيات الحكومية والجامعية بالاسعار القديمة، مما يضطر الكثير من المرضى لشراء الادوية والمحاليل والمستلزمات وادوية التخدير والمستهلكات من الصيدليات الخاصة وعلى نفقتهم بأسعار السوق السوداءوهو ما يمثل عشر اضعاف السعر الاصلى".

وتوافق شركات الادوية المتعاقد على دفع الشرط الجزائى مقابل عدم توريد الادوية بالسعر القديم وبيع الادوية للصيدليات للاستفادة من فرق السعر الكبير.
وأضاف الاطباء: "اننا نشكوا ونستغيث الان لحرصنا على مصلحة المرضى لاننا نراهم يعانون كل يوم وبعضهم يفقد حياته بسبب التأخر فى التدخل العلاجى والجراحى كما بلغ الامر مرحلة التهديد بوقف العمليات نهائيا وفى صروح طبية يتردد عليها مئات المرضى غير القادرين والآلاف من محافظات وسط الدلتا ناهيك عن شكاوى المرضى انفسهم والتى لا يقابلها اى رد فعل حكومى مسئول فالازمه ما زالت قائمة".

loading...

أهم الاخبار