أشرف رحيم يطالب بإقالة وزير الأوقاف

أشرف رحيم يطالب بإقالة وزير الأوقافالدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف
كتب- محمود فايد:

طالب النائب أشرف رحيم عضو مجلس النواب عن دائرة إيتاي البارود وشبراخيت بإقالة فورية لوزير الأوقاف الدكتور مختار جمعة بعد إصداره قرار بمنع استخدام مكبرات الصوت إلا في الأذان والإقامة في المساجد وهو القرار الذي لاقى هجومًا واستنكارًا كبيرين في الشارع المصري.

ووصف رحيم القرار بالصادم وغير المبرر مطالبًا الأوقاف ببيان أوجه الاستفادة من هذا القرار غير سخط الناس واستفزازهم في شهر العبادة والروحانيات.

وأضاف رحيم في بيان صحفي أن الأوقاف بحاجه إلى وزير يتمتع برؤية ثاقبة وحكمة نفتقدها في الوزير الحالي الذي دائمًا ما يتبنى قرارات وسياسات مستفزة مثل واقعة اللي يصلي بالتكييف يدفع أكثر من اللي بيصلي في المروحة وغيره من القرارات المستفزة .
وأوضح رحيم أن اتخاذ الوزير لهذا القرار بمنع استخدام مكبرات الصوت إلا للأذان والإقامة فقط بدعوى عدم إزعاج المواطنيين يعد استهانة بمشاعر المسلمين وتحديًا لهم خاصة وشهر رمضان يحل علينا خلال أيام قليلة.

وتهكم رحيم قائلًا إن لدينا 5 أذانات في اليوم "ما نلغيهم بالمرة حتي لا نزعج وزير الأوقاف وبالمرة نلغي صلاة التراويح ونقضييها مسلسلات"
وشن رحيم هجومًا عنيفًا على وزير الأوقاف واصفًا إياه بأنه يفتقد الحكمة والرشد في قرارته وبدلاً من حرصه علي بناء أجيال تعشق المساجد وترتبط بها وبدينها إذا به يصدر قرارًا ليبعد الناس عن بيوت الله.

وتساءل رحيم هل أنهى الوزير كل مشكلات وزارته حتي يتفرغ لمنع صلاة التراويح أو ابتهالات الفجر.