"الإسكان" : ارتفاع نسب تنفيذ المشروع القومي للطرق

أخبار وتقارير

السبت, 18 يوليو 2015 10:56
الإسكان : ارتفاع نسب تنفيذ المشروع القومي للطرقأرشيفية
القاهرة – بوابة الوفد - سامي الطراوي:

أعلن الدكتور مصطفى مدبولى، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات، ارتفاع نسبة تنفيذ الطرق الثلاثة التى يتم تنفيذها ضمن الخطة القومية لشبكة الطرق التنموية، تمهيدا لتشغيلها فى المواعيد المقررة لها.
وقال اللواء محمد ناصر، رئيس الجهاز المركزي للتعمير، إن طريق أسيوط - الفرافرة، بطول ٣١٠ كيلومترات، وصلت نسبة تنفيذه ٥٠ ٪ ، وسيتم تنفيذ كل خدمات الطرق حتى ٣١ ديسمبر المقبل، ووصلت نسبة تنفيذ طريق بني مزار - الباويطي إلى ٦٠ ٪ ، وتنتهى كل خدماته مع أعياد أكتوبر المقبلة، فيما سيتم الانتهاء من جميع خدمات طريق محور 30 يونيو مع أعياد تحرير سيناء، فى شهر أبريل المقبل.
وأضاف ناصر : "الخطة القومية لشبكة الطرق، والتى تتضمن 3 طرق تنفذها الوزارة، تسير بشكل منتظم، وفقا للجدول التنفيذى الذى تم وضعه للمشروع، وسيتم الانتهاء منه بالكامل بداية من شهر أكتوبر المقبل، بواقع تنفيذ أكثر من  10 % شهريا"، لافتا إلى أطوال الطرق بإجمالى 601 كيلومترا، وهى محور الفرافــرة – أسيـوط، بطول 310 كيلومترات، ومحور بني مـزار – الباويطـي، بطول 196 كيلومترا،  بجانب محور ٣٠ يونيو، بطول 95 كيلومترا.
وأكد ناصر أن هذه النسب تعد مرتفعة بالنسبة لمشروعات الطرق تحديدا، خاصة وأن العمل يتم بطول الطرق وليس وفقا لأجزاء محددة.
وأشار ناصر، إلى أن خدمات الطرق يتم تنفيذها حاليا بالتوازي، ويتم تنفيذ محور الفرافرة – ديروط ( بطول 310كم )، بإتجاهين كل إتجاه 3 حارات مرورية، وجارى تنفيذ أحد الإتجاهين كأسبقية أولى، ويتم تجهيز الإتجاه الآخر للتنفيذ فى أسبقية مستقبلية، بتكلفة تقديرية نحو مليار جنيه، ويقوم بتنفيذه 5 شركات، ويتم تنفيذ محور بنى مزار - الباويطى ( بطول 196 كم)، بالطريقة نفسها، حيث يجرى تنفيذ أحد الإتجاهين كأسبقية أولى، بتكلفة تقديرية 725 مليون جنيه، ويعمل بها 6 شركات.
وأوضح رئيس الجهاز المركزي للتعمير، أنه بالنسبة لمحور ٣٠ يونيو" المحور التبادلي للطريق الموازي لقناة السويس"، بطول ٩٥ كيلومترا، فإنه جارى العمل فى اتجاه طريق مصر - الإسماعيلية الصحراوي، وتم تنفيذ خوازيق الكباري الخاصة بالمحور"، مشيرا إلى أنه تم تنفيذ الطبقة الأولى من الأسفلت لنحو ٢٠ كيلومترا من الطريق.
وقال اللواء محمد ناصر، إنه يتم العمل فى مسارين مرة واحدة، لتنفيذ المحور، الذي يعد أحد أهم المحاور التى يتم تنفيذها على الإطلاق، حيث سيعد طريقا دوليا، بسبب ربط موانئ البحر المتوسط، كإسكندرية ودمياط وشرق التفريعة، بالطريق الدائري الإقليمى،  كما أنه محصورا بين طريقى اﻹسماعيلية - بورسعيد، والقاهرة - المنصورة، بما يعنى تخفيف الضغط المرورى عن الطريق الزراعى، بجانب خدمة حركة التجارة بين الصعيد والدلتا، وخدمة محور تنمية قناة السويس، بما يزيد معدلات التنمية لمشروع تنمية محور قناة السويس وزيادة كفاءة موانئ شمال القناة.

وأوضح ناصر أن التكلفة التقديرية للمحور 1.8 مليار جنيه،  وتقوم 7 شركات بتنفيذه، لافتا إلى أن عدد الكباري يصل إلى ١٤ كوبريا، ستنتهى الشهر المقبل، يبدأ بعدها العمل فى جسم الكباري.

وذكر أن محور ٣٠ يونيو  هو  طريق حر، ويتم تنفيذه فى إتجاهين كل إتجاه ( 3 حارات مرورية  للسيارات و حارتين مروريتين للشاحنات)، بجانب أعمال صناعية على محور الطريق (كبارى– أنفاق– مشايات )، أما مسار الطريق المقترح ، فسيتم من الكيلو (5) الطريق الدولى الساحلى بورسعيد / دمياط حتى  الكيلو ( 92 ) طريق القاهرة / الإسماعيلية الصحراوى، ماراً بالتقاطعات الرئيسية الآتية : طريق شادر عزام ( ترعة السلام )  ، طريق القنطرة / الصالحية ، طريق الفردان / الصالحية  ، طريق 36 الحربى  ، طريق الإسماعيلية / الزقازيق الزراعى ( ترعة الإسماعيلية – سكة حديد الإسماعيلية / الزقازيق ) .

أهم الاخبار