فى استقبال وزير التنمية المحلية الجديد

مياه الصرف ومخلفات البناء ترشح «المهندس» للانضمام إلى «نادى العشوائيات»

أخبار وتقارير

الجمعة, 17 فبراير 2017 20:09
مياه الصرف ومخلفات البناء ترشح «المهندس» للانضمام إلى «نادى العشوائيات»أرشيفية

غرق رؤساء كثير من الأحياء فى نوم عميق، دون استثناء سواء الأحياء الراقية أو الشعبية، انفجرت ماسورة مياه الصرف الصحى فى شارع الأشجار المجاور لمسجد مصطفى محمود المطل على الميدان الشهير بالمهندسين، غرق الشارع بالمياه ما ادى الى استياء سكان المنطقة والمارة، وساد الأجواء غضب ضد رؤساء الأحياء الذين أهملوا أداء وظائفهم، وفضلوا الجلوس فى مكاتبهم الوثيرة على متابعة المشاكل على الطبيعة. وتراكم مياه الصرف الصحى ورمى أكوام مخلفات الهدم والبناء فى شارع الأشجار دليل على تقاعس المسئولين وعدم نزولهم الى الشارع للمتابعة وتفقد احوال المواطنين والتعرف على ما يواجهونه من متاعب فى أحيائهم.

ما حدث يتطلب من الدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية الجديد أن يقوم بدوره المنوط به فى لقاء الجماهير والتعرف على مشاكل الأحياء وعدم  الاكتفاء بتلقى تقارير «كله تمام» من رؤساء الأحياء، وأن يشاهد بنفسه الأوضاع للخروج بتقييم لرؤساء الأحياء للابقاء على من يستحق وعزل من يهمل فى عمله ومحاولة تحريك المياه الراكدة بدفع المسئولين عن الأحياء الى العمل وعدم الركون إلى ما يرونه من أن مناصبهم «مكافأة نهاية الخدمة».

 

loading...

أهم الاخبار