وزير الدفاع: مصر تشهد تحولات ضخمة للتنمية الشاملة

أخبار وتقارير

الثلاثاء, 03 يناير 2017 16:02
وزير الدفاع: مصر تشهد تحولات ضخمة للتنمية الشاملةالفريق أول صدقي صبحي
كتب - محمد صلاح :

التقي الفريق أول صدقي صبحي القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى عددًا من القادة والضباط وضباط الصف والصناع العسكريين وجنود القوات المسلحة بنطاق الجيوش الميدانية والمناطق العسكرية، عبر شبكة الفيديو كونفرانس ، وذلك ضمن لقاءاته الدورية برجال القوات المسلحة لتوحيد المفاهيم تجاه مختلف القضايا والموضوعات التي ترتبط بالقوات المسلحة ودورها في حماية الأمن القومي علي كل الاتجاهات.

بدأت المراسم بالوقوف دقيقة حداد تكريمًا لأرواح شهداء مصر الذين قدموا أرواحهم خلال المواجهات مع قوى الإرهاب والتطرف.

ونقل القائد العام تحية واعتزاز السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة واعتزازه بعطاء ابطال ومقاتلي القوات المسلحة في كل المجالات ، وتهنئته لهم بالعام الميلادي الجديد ، وتهنئة الاقباط من رجال القوات المسلحة بحلول عيد الميلاد المجيد للسيد المسيح.

وأكد القائد العام خلال اللقاء، أن القوات المسلحة ستظل الدعامة الشامخة والحارس الامين للدولة في حماية الامن القومي المصري علي كافة الاتجاهات الاستراتيجية ، والمساهمة في تلبية مطالب وطموحات المواطنين نحو الامن والاستقرار والتنمية، وان العزيمة الواعية والارادة الصلبة للشعب المصري لتخطي التحديات السياسية والاقتصادية والأمنية الراهنة ، تعكس القوة الحقيقية لمصر وقدرتها على مواجهة قوى الارهاب والتطرف، والانطلاق بخطي ثابتة نحو المستقبل ، موجها التحية والتقدير بأسم رجال القوات المسلحة الى الشعب المصري بكافة طوائفه وفئاته.

وأشار إلى أن مصر تشهد تحولات ضخمة على صعيد التنمية الشاملة في كافة مناحي الحياة ، والتي تتم  وفقا لخطط مدروسة تحقق طفرات تنموية متلاحقة في كافة القطاعات ، وامتلاك الارادة القوية لاقتحام الملفات الشائكة والمشكلات الملحة التي تواجه المجتمع وايجاد الحلول المناسبة لها ، مقدماً التحية لابطال ومقاتلي القوات المسلحة الذين يعملون بكل الامانة والشرف لدعم جهود الدولة وتحقيق انجازات ملموسة لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين، بجانب مهمتهم الاساسية في التدريب والاستعداد القتالي وما ينفذ من مهام عمليات على كافة الاتجاهات.

وأدار القائد العام حوارا مع مقاتلي القوات المسلحة ،

وهنأ القادة الجدد بتوليهم مهامهم القيادية الجديدة ، مؤكدا حرص القيادة العامة على انتقاء القادة الجدد بتجرد تام ووفقا لمعايير دقيقة تحقق المصالح العليا للقوات المسلحة ، مؤكدا ان القيادة تمثل تكليفا بالمسئولية وليست تشريفا.

وأعرب عن امنياته لهم بالتوفيق والنجاح فى ادائهم لمهامهم المستقبلية داخل وحدات وتشكيلات القوات المسلحة، واستعرض  خلال اللقاء آخر المستجدات على صعيد تطور الأوضاع الداخلية والخارجية ، تضمنت الجهود المصرية في دعم جهود الامن والاستقرار في المنطقة ودعم جهود المصالحة والحفاظ على وحدة وتماسك الشعوب الشقيقة بالتعاون مع المؤسسات الدولية ، مشيرا الى العلاقات الاستراتيجية الراسخة التي تربط القوات المسلحة بنظرائها بكافة الدول الشقيقة والصديقة.

وأكد القائد العام ان بناء الفرد المقاتل القادر على تنفيذ مهمته بنجاح يمثل المعيار الحقيقي لقدرة وجاهزية القوات المسلحة ، مشيدا بالإجراءات التي تقوم بها القوات المسلحة خلال عملية حق الشهيد لتطهير سيناء من العناصر الإرهابية وتنفيذ برنامج التنمية المخططة لخدمة أبناء سيناء ، والعمل بكل كفاءة وقوة على حماية الحدود المصرية برا وبحرا وجوا من مختلف التهديدات .

وشدد على عقيدة الانتباه والعمل بأقصى درجات الحذر واليقظة والاستعداد القتالي ، والتواصل الكامل مع المرؤسين وتوفير كافة الإمكانات للارتقاء بهم معيشياً وإدارياً واجتماعياً ومعنوياً ، وتوعيتهم من الحملات الممنهجة التي تستهدف الاساءة لمصر وقواتها المسلحة ، مطالبا رجال القوات المسلحة بمواصلة البذل والعطاء والتفاني في أداء المهام ، مع التمسك بالانضباط العسكرى والقيم والمبادئ العريقة للعسكرية المصرية ومواصلة العلم والاطلاع والمعرفة لمواكبة التطور المستمر في نظم القتال الحديثة .

وقدم التحية لأرواح الشهداء ومصابي القوات المسلحة والشرطة الذين يثبتون كل يوم انهم خير أجناد الأرض يصطفون في نسيج واحد ، لتظل القوات المسلحة الدرع الواقى الذى يحفظ مسيرة مصر وشعبها نحو المستقبل الآمن والمطمئن .

حضر اللقاء الفريق محمود حجازى رئيس اركان حرب القوات المسلحة وقادة الافرع الرئيسية وعدد من كبار قادة القوات المسلحة .

أهم الاخبار