حماس تطالب مصر بموقف رسمي من تهديد القطاع

عربى وعالمى

الخميس, 03 أكتوبر 2013 17:54
حماس تطالب مصر بموقف رسمي من تهديد القطاعالناطق باسم حكومة غزة
متابعات :

طالب الناطق باسم حكومة غزة التي تقودها حركة حماس إيهاب الغصين، السلطات المصرية بموقف رسمي بخصوص التصريحات المتكررة بشأن تهديد قطاع غزة بأعمال عسكرية.

وقال الغصين، في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" اليوم : "إن كان هناك نفي رسمي بخصوص تلك التصريحات نطالب بضرورة وقف هذا العهر والانحطاط الإعلامي من بعض وسائل الإعلام المصرية" على حد وصفه.
وأشار الغصين إلى أنه "في حال استمرار تلك الهجمة التحريضية فسيكون ذلك مؤشرا واضحا لنوايا حقيقية ضد شعبنا الصامد"، مضيفا أن مثل هذه التصريحات تهدد أمن واستقرار الشعب الفلسطيني المرابط.
واعتبر أن "استمرار تناسق عمل وكالة معا (التي وصفها بوكالة معاهم غير المستقلة) مع إعلام الاحتلال وبعض وسائل الإعلام المصرية المحرض ضد الشعب الفلسطيني في القطاع، دليل على أن الناظم لهذه الوسائل واحد ولتحقيق أهداف واحدة، تصب في النهاية لمصلحة الاحتلال".
وكانت صحيفة معاريف الاسرائيلية ذكرت أن الجيش المصري لديه خرائط لمواقع لاستهدافها بغزة في حال زادت العمليات الإرهابية بسيناء.
وبدورها، ذكرت وكالة "معا" الفلسطينية المحلية ومقرها الرئيسي بالضفة الغربية نقلا عما وصفتها مصادر عسكرية مصرية أن الجيش المصري وضع خطة احتياطية لقصف اماكن محددة في قطاع غزة في حال ارتفعت وتيرة استهداف قواته في سيناء.
ووفقا للوكالة - التي أغلقت حكومة حماس مكتبها في غزة بتهمة عدم التزامه بالمهنية ونشر أخبار كاذبة وتحريضية- كشفت المصادر العسكرية لمراسلها في العريش عن ان طائرات الاستطلاع المصرية التي دخلت المجال الجوي الفلسطيني سابقا قامت بتحديد مواقع في رفح وخان يونس وتم تصويرها تمهيدا لقصفها في حال تطورت العمليات ضد الجيش في سيناء.
وطبقا للمصادر الاستخباريتة المصرية التي صرحت لمراسل معا فان "الجيش المصري قد يقصف جوا اماكن في غزة او استهداف سيارات على خط الحدود من الجانب الفلسطيني يتم نقلها عبر الانفاق وقد يدمر الطيران المصري الانفاق الفلسطينية "فجميع الخيارات مازالت مفتوحة امام مصر".
واضافت المصادر "ان الجيش المصري يعتبر اطرافا في قطاع غزة مسؤولة عن العنف في سيناء منها حماس وانصار السنة بغزة وانصار بيت المقدس وغيرها من التنظيمات ومع نفاد صبر الجيش فلم يصبح امامه اية خيارات للسيطرة على سيناء سوى غلق الانفاق وتوجيه ضربات محدودة لبؤر في غزة في حالة انهيار الاوضاع وتجاوزها الخطوط الحمراء" (بحسب ما ذكرته وكالة معا).

أهم الاخبار