وزير التجارة: حريصون على تطوير التعاون الاقتصادي وزيادة الاستثمارات بين مصر ولبنان

اقتصاد

الثلاثاء, 10 يناير 2017 14:06
وزير التجارة: حريصون على تطوير التعاون الاقتصادي وزيادة الاستثمارات بين مصر ولبنان
وكالات

أكد المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، حرص الحكومة على توسيع نطاق التعاون الاقتصادي وزيادة معدلات التبادل التجاري والاستثمارات المشتركة بين مصر ولبنان خلال المرحلة المقبلة، مشيرًا إلى أهمية الأسواق اللبنانية كوجهة للصادرات المصرية ومحور حيوي لنفاذ الصادرات لأسواق دول شرق البحر المتوسط وأسواق القارة الأفريقية في إطار مبادرة "مصر، لبنان إلى أفريقيا".

وشدد قابيل، خلال مباحثاته مع غازي زعيتر وزير الزراعة اللبناني والذي يزور القاهرة حاليًا على رأس وفد فني لبحث آفاق التعاون المشترك بين البلدين في مجالات الزراعة والتجارة، على الأهمية الاستراتيجية للعلاقات المصرية اللبنانية لاسيما في ظل المستجدات السياسية والاستراتيجية بمنطقة الشرق الأوسط، مشيرا إلى حرص الحكومة على استمرار موقفها الداعم للبنان سواء على المستوى السياسي أو الاقتصادي خاصة بعد انتخاب رئيس جديد وتعيين حكومة لبنانية جديدة.

وأشار إلى أن مصر تسعى دائما للحفاظ على العلاقات التاريخية التي تربط البلدين حكومة وشعبا، كما تسعى لاستمرار الدور المصري الداعم للبنان من خلال استمرار العمل بالبرنامج التنفيذي لدعم التبادل التجاري بين البلدين، مؤكدا أهمية فتح قنوات تفاوضية جديدة بشأن تحرير بعض بنود السلع والمنتجات الزراعية وزيادة كميات ومواسم التصدير بين البلدين.

وأوضح أن الصادرات المصرية للأسواق اللبنانية حققت العام الماضي زيادة بلغت 65% مقارنة بعام 2015، حيث استفاد من هذه الزيادة عدد كبير من القطاعات التصديرية وعلى رأسها قطاع مواد البناء الذي بلغت صادراته العام الماضي 277 مليون دولار بنسبة زيادة قدرها 225%. ولفت إلى إمكانية زيادة صادرات البطاطس المصرية للأسواق اللبنانية هذا العام لتبلغ 60 ألف طن حيث بلغت في العام الماضي 50 ألف طن بقيمة بلغت 57 مليون دولار، مشيدا بجهود مكتب التمثيل التجاري المصري في لبنان والتي أسفرت عن إدخال سلع جديدة للأسواق اللبنانية على رأسها الآلات الزراعية.

وأكد أهمية الدور الذي يلعبه القطاع الخاص في البلدين لتعزيز أواصر التعاون الاقتصادي المشترك خاصة في ظل توافر العديد من الفرص الاستثمارية سواء في مصر أو لبنان، مشددا على أهمية تشكيل مجلس أعمال مصري لبناني مشترك ليكون حلقة الوصل بين الحكومتين ومجتمع الأعمال في الجانبين.

وأضاف أنه تم استعراض مقترح مقدم من الجانب اللبناني بسداد قيمة الواردات المصرية من التفاح اللبناني بالجنيه المصري، مشيرا إلى ترحيب مصر بتنفيذ هذا المقترح مع توفير آليات تنظيمية وتنفيذية بالتنسيق مع المنظومة المصرفية في مصر.

وأكد ضرورة تفعيل دور اللجنة العليا المصرية اللبنانية المشتركة في تعزيز أطر التعاون الثنائي بين البلدين في مختلف المجالات، مشيرا إلى أنه يجرى حاليا الإعداد لاجتماعات الدورة الثامنة للجنة والتي ستعقد بالقاهرة خلال الفترة القليلة المقبلة.

ومن جانبه، أكد غازي زعيتر وزير الزراعة اللبناني على الدور التاريخي لمصر وللرئيس عبد الفتاح السيسي في دعم استقرار لبنان في ظل التحديات الحالية للبلاد، مشيرا إلى أهمية تعزيز علاقات الشراكة الاقتصادية والتجارية لترقى لمستوى العلاقات المتميزة التي تربط البلدين.

وأشار إلى أن هذه الزيارة تعد الرسمية الأولى بعد تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة وهو ما يعكس أهمية مصر كإحدى أهم الدول المحورية في منطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا والتي ترتبط مع لبنان بعلاقات راسخة، لافتا إلى أن هناك توافقا كبيرا بين المسئولين في البلدين على أهمية تذليل كافة العقبات لانسياب حركة التجارة بين الجانبين خاصة وأن المنتجات المصرية لها أولوية لدى المستهلك اللبناني.

وعن العلاقات الاستثمارية المشتركة، لفت زعيتر إلى أن السوق المصرية تمثل إحدى أهم الأسواق الاستثمارية في المنطقة، حيث تحتل لبنان المرتبة الـ 13 بين الدول المستثمرة بالسوق المصري بإجمالي استثمارات تبلغ ملياري و790 مليون دولار في 1342 مشروعا في مجالات الزراعة والصناعات الكيماوية والصناعات الكهربائية والصناعات الورقية ومشروعات الإنتاج الحيواني والداجني والسمكي وصناعات الغزل والنسيج، فضلا عن توافر فرص واعدة للتعاون المشترك وبصفة خاصة في مجالي التصنيع الزراعي والحاصلات الزراعية.

أهم الاخبار