توقعات بهبوط الذهب فى الربع الأول من 2012

اقتصاد

الأحد, 18 ديسمبر 2011 21:56
نيويورك - رويترز :

أظهر مسح أجرى لآراء 20 مديرا لصناديق تحوط وخبراء اقتصاديين ومتعاملين أن أسعار الذهب ستهبط دون 1500 دولار للأوقية (الأونصة) خلال الأشهر الثلاثة المقبلة ومن المستبعد أن تعاود الصعود لأعلى مستوياتها على الإطلاق المسجلة في سبتمبر قبل أواخر 2012 على أقرب تقدير.

ومن المرجح أن تعزز التوقعات القاتمة التي تأتي بعدما انخفض سعر الذهب 11 في المئة منذ بداية الشهر الحالي المخاوف من أن يكون الذهب يقترب من أنهاء موجة صعود استمرت أكثر من عشر سنوات ليدخل موجة هبوط.
وتوقع نحو نصف من شملهم المسح أن يتراجع الذهب إلى 1450 دولارا للأوقية في الربع الاول من العام المقبل وتوقع ثلاثة أن تهبط الأسعار إلى 1400 دولار للأوقية.
وتأتي التوقعات بعد اداء مخيب للآمال الأسبوع الماضي حينما سجل الذهب أدنى مستوى في شهرين ونصف الشهر عند 1560 دولارا وفقد المعدن جاذبيته كملاذ آمن.
وغذى موجة البيع تهافت مديري الصناديق لتلبية طلبات العملاء باسترداد أموالهم في نهاية عام صعب وتدافع على السيولة من البنوك الأوروبية التي تسعى لجمع أموال.
وقال كريستوف ايبل الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لصندوق التحوط في السلع السويسري (تيبريوس) "نعتقد أن الذهب سيكون الأسوأ أداء بين جميع المعادن في 2012".
وحقق الذهب مكاسب طفيفة يوم الجمعة ليصل إلى أقل قليلا من 1600 دولار للأوقية لكنه لم يبد بوادر قوة حتى مع ارتفاع الأسواق المالية الأخرى بفعل عمليات لتغطية مراكز مدينة.
وقال أربعة من المشاركين إنهم لا يتوقعون تحقيق مستوى قياسي جديد قبل 2014 على الأقل.